كتبت اليك حبيبي
وأجهش حبرا بنفسي القلم !
وأجهش شعري
لأني كتبت ُ
كأن الكتابة فعل ُ الألمْ !
 
 
كتبت ُ إليكَ
وكان المساء ُ انبثاقا حزينا
على وردتين بعمق الشفة
تغادر أنفاسها اللاهفة
تهيم بها النفحة القرمزية
وترنو بها صفحة للعدم !
 
 
كتبتُ إليكَ
رسائل حزني
فلا تستلمها
بها قبلتان ِ
ودمع ٌ ودم
حنين

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر