جرحي الدامي - محمد أبو ربيع

انا والهم والحسرة وطيف(ن) غاب من عامين
واخاف الثالثة تلفي وما تحملني عظامي

ثلاثتنا غدينا اغراب واضحت غربتي ضعفين
وهذي همومي الغبرة وصحبة جرحي الدامي

غفى زند الهنا عندي وانا اللي ما غفت لي عين
امد ايده ولا يقوى وضعفه بيّح آلامي

كما الكابوس كل ليلة يقلبني على الجالين
اريد اصحى وكيف اصحى بواقع خالط احلامي

غريبة كيف ما جيتي وانا اللي ناطرك للحين
أصبّر نفسي بصورة حفظها دفتر ايامي

ينادي صورتك شوقي بهمس(ن) خوف لا تصحين
يقلك يا الغلا وينك ابيك بقلبي تنامي

انا اصوم الدهر لجلك ولو صار العمر عمرين
واعاف الزاد والميّة واحلل باقي صيامي

ترى عندي امل لقياك زود انك بعد ترضين
وعندي للأمل معنى يشابه قدرك السامي

اقضّي الليل بالدمعة وفكر(ن) سارح بصوبين
الاحق طيفك المسرع ولا تلحق به اقدامي

تعبت وما نفذ صبري وانا اسأل بس اشوفك وين
على الموعد على الذكرى على هاجس من اوهامي

انا هدتني الغربة وهددني غراب البين
بعد فرقاك يا دانة نصبت الحزن بخيامي

انا والهم رفقتنا غنية بالسلف والدين
يسلفني ووفّي له رويته واسمه الظامي

على هاك البيوت اللي فزع همالها تشرين
قريت بسطرها الغربة وفيها الحزن مترامي

لك الله من تفارقنا وانا ما غمضت لي عين
غفى زند الهنا عندي وضعفه بيّح آلامي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر