احرقت الكتاب - محمد أبو ربيع

عفت انا الأبيات واحرقت الكتاب
يوم صدك لي خلاني نحيل

صحت لك روحي وما جاني جواب
صحت انا والصوت في جوفي عليل

يا عذابي بهجركم وأقسى عذاب
يوم شفت الموت بإسم المستحيل

ما لمحت الشمس ساعات الغياب
وما عرفت شروقها بين النخيل

ما لمحت الا الأسى وذاك الضباب
قمة احزان وكآبه وطول ليل

الأمل قد غاب عن قلبي وغاب
والأماني عافها الطبع الجميل

ماتت البسمة عقب لوم وعتاب
ماتت احلامي وبدا ليل العويل

إنتي يا الواحة اكتشفت انها سراب
ومالت غصوني ولا ودي تميل

اعذريني يوم انا احرقت الكتاب
اعذريني ما بقى بالروح حيل

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر