باب الشعر - حميدي الثقفي

من عيشة بالصخب والضول والصجّه
عوّدت لك مقتنع يا يرجى العاجي

ابكسر.. اقفال باب الشعر.. واهجّه
ماني سوى خالقي.. خايف ولا راجي

ما خالف الذوق.. قبل الناقد.. امجّه
وانفاه وابعد.. عن الريبة والاحراجي

اخذ مع الهجس في جنح الدجى سجّه
مع درب نظره وضحكة ثغر.. واحجاجي

اتبع هوى خافقي من حيث ما وجّه
اجتر.. ذكرى واغازل عين واناجي

ياما.. خذينا.. بميدان الهوى عجه
قدّام يكثر به الوافد والازعاجي

مع غالي عاشقه وسط الخطر.. زجّه
»عف عنيد.. لبس له بالبها.. تاجي«

الي خزرني بنظرة ود.. محتجّه
على سؤالي يجي مشروع ومافجي

حسيت بالقاع حدر الرجل مرتجّه
واغضيت ابي لي من الاحراج مخراجي

اقول يالله دخيلك ضعت بالعجّه
والى رفعت النظر.. لي موت وعلاجي

حيث الغلا.. له مقام وجه وموجّه
له الاحاسيس والارقاب تنعاجي

ومازال للروح في دنيا.. الهوى سجّه
تقدير دعوة غلا.. من طرفه الساجي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر