طار وسبح وصل الفضاء يسبق الطير - حمود عايض المرزوقي

طار وسبح وصل الفضاء يسبق الطير
ياسرع مرواحه وما أصعب رجوعه

شفته يصخرني على الكيف تصخير
من دون أذن مارد لي في طلوعه

أبي أمنعه عيت تفيد التباصير
من سبته قلبي شكى من ضلوعه

ياهني من دنياه من دون تفكير
ماتسبح أفكاره وتغلق سموعه

ولاشاب راسه من كثر التفاكير
ولا قط خده غرقنه دموعه

يافكر لاتسبح عسى فالك الخير
يمكن تجي راجع بصوعه ولوعه

يافكر دنيا الهم .. هم ومقادير
هذا تضحك له وهذا تروعه

ياكم من فيها كما سالم الزير
وقت الرخاء وبالضيق قشر(ن) نفوعه

وقت وضعني تحت حد المناشير
ناسٍ علي تفرح ولاهي جزوعه

جربت بالدنيا وقررت تقرير
راسي لغير الله ما أعلن خضوعه

أتكل الله على ماتوكلت بالغير
ربٍ لعبده مقربه في ركوعه

يافكر هون بعض الأفكار تعزير
اصعب على المخلوق من حب كوعه

أخوكم حمود بن عايض الملق المرزوقي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر