شيخة الظبيان - جنون الشعر

عَلى أرضِج .. كويت العِز .. نَثرت الورد بأنواعه
أبي أوصف مدى شَوقي لموجِ الودِ و الشِطآن

لِطيبٍ في زَمانِ الحب .. تِسَلل .. بينِ .. أضلاعه
يِناجي المَد يتراقَص ..تَراتيل الهوى و الدان

ويِسأل يا تَرى كَيفه ؟؟ نَسيم العِشق .. و أوضاعَه
عَساه بخير .. ما مَرت ..دروبه .. ضيقة الأحزان

هواي ال ضفتج بحرٍ تِقاسَم روحي الساعه
بَحر يرمي مِن الطيبه ..مراسي شوقه الظميان

و بَحرٍ يَكتِم اشعوره .. قبل ..لا يِِطلِق .. إشراعه
لِروحج يا بِلاد العِز .. خفوقي هايم(ن) ولهان

عيونه للخَضار تحن .. و مَجد(ن) ..دامِ صِناعَه
عَلى نَهج الوفا سَاروا و نَهج الطيب والإحسان

سياسة تِهدِف العِزه .. وقَتل الزَيف و اطماعه
تِداري خَاطِر الأمة ..وتِنهَر سطوةِ العِدوان

تِسابِقني لج أشواقي .. و شوقي ..يِطلب إشباعه
ابي المس دِفا روحج وقَلبٍ .. بالحلا مليان

كويتي فدوه ال عينج سواري النور ..و إشعاعه
مِن الأنوار مَخلوقه .. خريطة .. للوله ..عنوان

أبفدي من سكن دارج ..ومنهو ..حلوه ..أطباعه
عَسى دربه فرح دايم .. وسعد(ن) ما رآه إنسان

عروس البحر .. تِتمايل .. و تمسك بالغلا ..ذراعه
و تمشي و القمر .. ينظر لمشية ..شيخة الظبيان

تداري بالحيا فيضٍ .. تِناثر .. بينِ .. إيقاعه
و ترمي العطر في خفه ..على معزوفة الألحان

حسِنها .. شي أذهلني .. عليها .. تَم .. إبداعه
رسمها .. لوحه ما تبلى ..مرايا سحره الفتان

بَديعة ..كِثرِ عزتها.. أبيه .. تِلزَم .. الطاعه
على الإيمان مَفطومه .. بديعة صَنعة الرحمن

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر