الهوى نوعين - جمعان خلف الرشيدي

ضيقةٍ بالصدر عيت لاتموت
كل ماكبر في حشا الجوف كبرت

وسط صدري مثل عش العنكبوت
استقرت في ضميري وكثرت

ازعج الونات لكن دون صوت
في حنايا الروح حارت ماضهرت

لايغرك ياهوى البال السكوت
كم عيونٍ في دجا الليل اسهرت

كم محبٍ عايشٍ من عقب موت
الليالي فيه باعت واشترت

والهوى نوعين من حيث الثبوت
جنةٍ حلوه ونار اليا ادبرت

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر