أنا لست عابثة
 ولست ممن يغتالون الحب في كل مرة
 ولست ممن يتصيدون العاشقين 
 فيدفنون العشق مع كل صبح
 أنا لا ابحث لأشعاري عن ضحية
 ولا استعير مفردات الحب من عشق جديد
 ولكنني
 أتقمصك ألف مرة
 وأتخيلك ألف مرة
 وأنشئك ألف مرة
 مع كل قصيدة ادفن واحدا منك
 في كل قصيدة ألونك 
 فهل سينتهي المشوار حينما تصبح قصائدي ألفا إلا واحدا
 وهل ستبقى لي أنت
 أم علي أن أشيعك ياحبيبي مع باقي نفسك
 خيرتني بين جسدك العليل
 وبين الموت مع باقي المفردات
 أنسيت انك لست سوى كلمات مهملة بين أوراقي
 فمت غصبا
 وعش غصبا
 واستوطن روحي ودمائي
 أسميتني المستبدة
 ونسيت أنني لست سوى حلم جميل
 أحلمت بي
 أفكرت بي
 وكيف لا وأنا أتنفسك مع كل صباح
 وكيف لا وقلبي ينبض باسمك
 فخترمرقدا لك في جسدي
 وانتهي بي
 فانا لا أريد لآخر نسخة منك أن تبقى بين الأوراق
 أخشى عليك ياحب من الأوراق فشكلها مخيف
 فادخل إلى فؤادي واستوطن
 ونم كما ينام الطفل الصغير

حقوق النشر محفوظة لـشاعرة

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2004 - 2019 - موقع الشعر