مقتطفات (1)

لـ أنثى جموح، ، في غير مُحدد، آخر تحديث

مقتطفات (1) - أنثى جموح

لا تسدّ الباب سدّ
ولا تحط بِيْدك مَسَدّ
دسّ في دربك مناصك
وان تناولت ال مُسد/دس
عقلك وْ تعرف خلاصك !
 
،
 
أيا مريم
إذا نحلم ...
على إيش الحلم يندم؟
على فقداني لْ عمره ؟
على فقدانه لْ عمري ؟
على كل ما كسر أمره ؟
على كل ما كسر أمري ؟
على كل مرّةٍ قلنا: "على وعدي وْ على وعدك" ؟!!
 
،
 
ياليتني ما قلت لامثالك ( نعم)
وللا يا ليت الوقت من بعدك بدا
 
ودّي أسولف عن نوايا هالعشم
ودّي أسولف لكن اقليبي غدا
 
مثل الحجر قاسي وذابحني ندم
مالي على رجعة شعوري لك مدى
 
وشلون أناظر والضوا صاير عتم؟
ياحسرتي تطلع ولاااا يرتد صدى!
 
،
 
يا ثواني الإنتظار
تاخذك مني .. وأنا : عمري على بعضه
أنتظر أكثر؟
تبيني ..؟ أنتظر أكثر؟
بِشَرْط :
جيب لي نص عمر ثاني ...!
 
،
 
مثل الحيايا ، يا حيا ، يا حي من شافك وعافك
مو انا ، غرّتني ال غُرّه ، وجيتك ، في مسرّه
وانحسر شط الأماني
بعد ما جلدك تبدّل !
 
،
 
الدوا : صوتك
ودائي : تك تك العقرب بِساعة صدري فْ لحظة قُنُوتك
ياللي موتك : قدّره !
واحْيا : كبوتك ...............
 
،
 
الصوره اللي تجمع اثنين بالحيل
هي نفسها تضحك وتاليها غفى
 
وآنا ليا من شفتها يبرد الليل
يحلف ولا عمرك تلاقي لك دفا !
 
،
 
من حكمته : يهتم في حكمة ال من؟
لا قال عن : ابن فلان بن فلان بن فلان بن فلان ... قال : .....
ينسى !
ويعيد تاريخ انعزاله !
 
،
 
وصلني حَكْيك البارح عن : احسانك ونُكراني
واناشْهد إنّك مْلَخْبِط مع احساني ونكرانك
 
ترى عيب الحكي لما يجي عَنّا ، لِ : خلاني
وعيب أكثر إذا صرنا بين خلانك
 
،
 
احتمالات إلتقائي فالحياه
شي وشي
وشي
وشي
وشي
من دون إلتقائي ..!
 
.

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر