حمام الورّق - سامي الوسيدي

الا ياحمام الورّق نوحك سبب مشكاي
أجاذبك وعيوني من الدمع غرقانه

أجاذبك وامن الضيق بيحّت لك لاماي
ومثلك ليامن ضاق رفرف بجنحانه

حمول ٍ كثيره غيرت بالزمن مجراي
انا كيف أصنفها مع الصبر في خانه

بنيت المحبه وانهدم للأسف مبناي
سكون القريحه حرك الحزن بركانه

قضى عامي الهجري حنين ٍ يهز احشاي
سجين الهوى مافكه اليوم سجانه

جرت بي السفينه والرياح أخلفت هقواي
تغير مساري والفرح صك بيبانه

والا شيب عيني يوم لوحت له يمناي
تقول شلعت من جوف الاعماق شيهانه

وانا جيت يمّه راجي ٍ منه كسب رضاي
علامه ترك نفسي من الحب ندمانه

وانا حيلتي سندّت كوعي على مركاي
أرد العباري وأطرق القاف بألحانه

ابي سيرته لاصادفتني بعمر ٍ جاي
أقفّل عليها في ذرى القلب واركانه

جريمة محبه عاقبتني على سلواي
كتاب الجريمه واضح ٍ ويش عنوانه

ثمنها جنيته وفرحوا به جميع اعداي
رماح الحسايف صوبتني على شانه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر