أن جلست قبالها صرت اللعوب

لـ ، ، في غير مُحدد، آخر تحديث :

أن جلست قبالها صرت اللعوب 
 اقترب واحاول ألمس كمها
 وان تبسم ثغرها وين الهروب 
 وأن حكت والله ماني يمها!!!
 وان بغيتوا الحق تفكيري جنوب 
 بس إناظر واتحلى فمها
 ياعذابي كل ماعضت بكوب 
 ترخي الشفه ونوب تضمها
 واشهد إن الكوب بشفاها يذوب 
 كن هو اللي شرب من سمها
 وان مشت دايم يعاندها الهبوب 
 ما إلومه دام هب ولمها
 والورود اللي بكفيها يتوب 
 ماتشمه الورود يشمها
 يوم راحت علمت كل الدروب 
 اني ادري اني اكبر همها
 دوم اخايل بيتها وقت الغروب 
 بيتها والشارع وبي ام أها
 إعذروني لو تجاهلت الذنوب 
 من غلاها صرت انافس إمها

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر