لقيت بالعتبان خمسة عذاريب - تراحيب بن سويلم العتيبي

قصيدة فلاح بن شامان الشمري :
سلام مني للمقدم تراحيب

اعداد ما خط القلم بيد كتٌاب
وعداد ما غنوا هل الفطر الشيب

بأرضٍ خليه ما بها غير الاعشاب
وأعداد ما ذعذع نسيم الهباهيب

وأعداد ما سجيت رجلي للاقراب
ما هي غريبه منك يا كاسب الطيب

حلياك من نجمٍ تبين ولاغاب
شريف ما يدخل على ساسك العيب

من يفعل الحسنا بالاجواد ما خاب
لقيت بالعتبان خمسة عذاريب

الطيب والنخوه وتقدير الاجناب
دون الخوي يا طون حر اللواهيب

وان حدت الدنيا يفكون الانشاب
فرد عليه: الشاعر تراحيب بن سويلم العتيبي:

حي الكتاب اللي من الشمٌري جيب
اقولها بالصدق ماني بكذاب

يا مرحبا عد النجوم المراقيب
ترحيب مشتاقٍ ليا شاف الاحباب

بكتاب ابن شامان رجل المواجيب
فيه الجواهر بين صايغ وحساب

بنيت له بأقصى ضميري دواليب
هذا الرصيد اللي كنزته وراء الباب

من شأن ثامر يرخصن المطاليب
خوينا الطيب له الحق غصاب

خوينا ننصاب مثله ليا صيب
نمرض معه ونطيب مثله ليا طاب

يا عل ما يفتق على مثله الجيب
والله يجيره من صواديف الاسباب

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.

مناسبة القصيدة

كـــان الـجـنـدي ثــامـر بـــن فــلاح بن شامان الـشـمري فــي دوره عـسـكريه مـسـؤولـهـا الــمـقـدم تـراحـيب بن سويلم الـعـتـيبي . وقد تعرض الجندي ثامر لإطــلاق نــار غـيـر مـقـصود ومـكـث عــدة ايــام فــي الـمـستشفى. وعــاد بـعـد ان تـمـت دورة زمـلائـه وتـمـكن مــن الـتـخرج مـعـهم فأرسل والده فـــلاح بـــن شـامـان الـشـمري هــذه الـقـصيده
© 2021 - موقع الشعر