قسوة زمن

لـ محمد الرابض، ، في غير مُحدد

قسوة زمن - محمد الرابض

حسبي الله على هذا الزمن ما اقساه
وما اقسى ناس في هذا الزمن باقية
 
وحسبي الله على حظي وما سواه
من صغر سني وهذا الحظ انا راجيه
 
لكن رجواي خابت والامل واياه
باقي على قسوته والهم دي نا فيه
 
يا ويل حالي على هذا القدر ويلاه
ولا اشكي الا لواحد عالم بما فيه
 
والحمد لله على ما قدره واعطاه
والحمد واجب على رغم الذي عانيه
 
راضي وصابر عسى رب السماء يجلاه
هو وحده القادر الوالي انا داعيه
 
الواحد الفرد ما قد خاب من ناجاه
الله وحده ولا غيره احد ندعيه
 
واليوم قلبي تعب من كثر ما عاناه
لما متى يا زمن دايم وانا داريه
 
غدرني الوقت دمر منصبي والجاه
من بعد ماكان لي موقع انا بانيه
 
موقع بنيته وكل الناس تتمناه
وشفت كل البشر تضحك وهي ساليه
 
الكل يضحك وهو مبسوط في مرساه
ضحكت معهم ولا ادري وش هي التاليه
 
حبيتهم من صميم القلب الى اقصاه
والقيتهم هم ملوك القلب والحاشيه
 
وعقب ذاك الفرح صارت ضحكتي بالاه
وتوقف الوقت وافكاري معه طافيه
 
اثر البشر من ضحكها في هدف تنصاه
غدر ونفاق وخيانه في نيه صافيه
 
يصفي لك النيه والحقد الدفين اخفاه
متمرس الغدر وبفن المكر داهيه
 
من يقبل اليوم في حالي ومن يرضاه
اليوم طايح واشوف ان البشر راضيه
 
راضين في طيحة الشامخ وتتحراه
واستهوت الضحك والبسمه على طاريه
 
طاح الجمل والسكاكين اقبلت تنخاه
تنخى الجمل تهتوي طعنه وله ناويه
 
وتسابقت تزرع الطعنات وسط احشاه
لكن قسم بالله ما يقبل بذل يجيه
 
ويظل شامخ على رغم الحسد واعداه
يدري بهم كثر لكن عزته باقيه
 
صحيح عاجز ولكن ربنا يرعاه
عليه متوكل وقابل كل ما يعطيه
 
وختام قولي صلاتي للنبي تغشاه
شفيعنا يوم عرض الصفحه المخفيه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر