كتب الإله على العباد محبة - ابن زمرك

كتب الإله على العباد محبة
لك كان فرض كتابها موقوتا

وأنا الذي شرفته من بينهم
حتى جعلت له المحبة قوتا

ما زلت تتحفه بكل ذخيرة حتى
لقد أتحفته الياقوتا

وإلى الملوك قد اعتزى من عزة
فغدا له ياقوتها ممقوتا

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر