ترجع لنا القدس لو كُتب موتنا فيها - منصور الوذين المري

الله علم وش تبقى من الدنيا
جتنا علامتها ونعيش تاليها

حرب الأخوة ظهر والناس تفتنيا
بحب الدراهم وجاهة مال تبغيها

طالت عمارات وقصورٍ بها بنيا
وقرب المسافات واسواقٍ نسويها

الكافر شيطان وبه مُسلم تشيطنيا
ماعمِم الناس ميتها وحييها

البعض يحيى بهالدنيا وهي فنيا
مايحسب حسابها والموت قافيها

عايش حياة البهايم دوم مهتنيا
يسرح ويمرح ولا يدري بخوافيها

والقبله الاولى راحت لقمةٍ هنَيا
راحت بجرة قلم واحنا نراعيها

صِدَق حديث النبي وكتابٍ منزليا
ترجع لنا القدس لو كُتب موتنا فيها

أخر زمن يابشر يسني بنا سنيا
ودنياَ فلكها يدور وننطحن فيها

يالله بيومٍ على الباغي ولو دنيا
وتِرِجع لنا هيبة المُسلم وتحييها

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر