الطـيـب..!! - عبدالمجيد أحمد

الطيب بيت وصاحبه مطلق حجاج
ماهو يطفي عن ضيوفه سراجه..

لانعاج وقته فابيض الوجه مانعاج
يكفيك فالضيقات فلّة حجاجه..

والصاحب اللي فالرخا ضحكه ازعاج
ووقت اللوازم ينقلب لك دجاجه..

ماني على خوّته ملزم ومحتاج..
لابوك ياردب الدّنا والسماجه

من باعني للوقت بعته ل
وكل يثمّن بيعته من خراجه..

والبحر لو ماهي تلاطم به أمواج
ماقلت لك ياهاجسي قوم ناجه

ياهاجسي مافاد بالضيق مدراج
وانا اتحرى عل ياتي انفراجه

مانيب لا غاوي ولانيب هرّاج
رجلٍ ولي مبدا واعرف انتهاجه

أبوي رباني على خير منهاج
وزاد علمني بعد وش نتاجه

يقول دوّر لا تضايقت مخراج
وانصحك لاتشكي لمخلوق حاجه

و مثل الأرض وديان وفجاج
لا وااااااهنيّ اللّي توفّق وداااجه

ومن علم ابوي خذت ياهاجسي تاج
تاجٍ يشرّفني نهار المواجه..

أغلى من الياقوت والدر والعاج
ومن جواهر ملك كسرى وتاجه

ومن التجارب خذت لسنيني سراج
والشعر أميز صافيه من هماجه..

لا صاروا أصحابي رديين
فالوضع هذا عارفٍ وش علاجه..

ببعد وادور فالبشر مطلق حجاج
اللي يموت ولا تعكر مزاجه..!

© 2023 - موقع الشعر