تغادر افراح - عبدالله ناجي عزام الحارثي

تركتني في غياهيب الظلام ولم
اعلم بذنبي ولم اعلم لِما ظُلمي

قل لي متى نلتقي فالقلب يتألم
يخاف لُقياك لولا شدة ألألمي

اصغي بلُقياك اصمت حين تتكلم
يا من عصيتَ الفؤاد اشرح لهُ جُرمي

لولا تجارب حياة المرء ما أتعلَّم
فالكسر والفتح بين العِلم والعَلمي

لا يعرف الشوق إلأ من بهِ استظلم
فالفوت كالموت لن يُغني بهِ الندمي

ان شئت دعني وشاني فالمنام احْلم
في داعة الله رب البيت والحرمي

تُغادر افراحِ فالمكلوم لن يسلم
من حُزن ليل الاسىء والسهد لم ينَّمي

دعني بلا ذكريات الجرح يتلملم
واسأل عليَ رعاة الابل والغنمي

ان كُنت واهم بما تعنيه فل تعْلم
لن تنحني هامتي في سُنَّة القلمي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلاّ نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر