جرح العروبة - إنكسارات النخيل

لانزف جرح العروبة من شتات
واستفاض الدمع من حزن العليل
ياعروبة بس يكفيكي سبات
إرفعي رايات نصرٍ ماتميل
مادريتي؟شجبنا أصبح ممات
صرنا مانملك سوى الذلة سبيل
غزة تصرخ جفنها عيا يبات
كم جريح وكم يتيم وكم قتيل؟
كم تعالت صرخة الثكلا فوات
كم شكت لجراح من صبرٍ طويل
كم نعت اللحود ضمات الرفات
كم نصيق أقوالنا بقولٍ هزيل
كم من الخذلان ماخذنا عضات
لى اعتبرنا الصمت هو الحل البديل
وياعروبة إجمعي شتاتك ثبات
واستفيضي عزم من جرح العليل

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر