آآه يادنيا الشقا اللي بالردى مصحوبه
صكت الأبواب من خلفي ومن قدامي
من رداها تفرق المحبوب عن محبوبه
لين يونس ميسمٍ بين الحنايا حامي
والمفارق هو سبايب كبدي المصيوبه
واتصبرواخفي الونه وجرحي دامي
اونس النيران في وسط الحشى مشبوبه
منك يامضفي على بيض الثمان لثامي
يابو خد كنها برق بعال نصوبه
والنهيد اللي بصدرك تو طلعه زامي
وفيك من عين الوحش في العصر لاهدو به
وفيك من عنق الغزال اللي ذعره الرامي
أنت ماغيرك حدٍ هاجوس قلبي صوبه
وصوبك أقدامي تبدل مشيها درهامي
ياوجودي الاتذكرتك بخطوى نوبه
وجد من شاف الشروب وصدرو به ظامي
أو وجد اللي لساحة مذبحه راحو به
حوالو باعتاق روحه ورفضو لخصامي
حيثك اللي صار قلبي في يدك لعبوبه
نافذٍ حكمك علي واعلنت لستسلامي
صرت مجروح الفواد وحالتي منكوبه
طولت فرقاك يالغالي وطال هيامي
والفضا من بعدكم ضاقت علي دروبه
أتجه في الدرب مدري شرق ولا شامي
مثل راع الخمرلامن زاد في مشروبه
مير أنا من دون خمر أعيش في الاوهامي
أبني قصور الرجا والوصل طوبه طوبه
ياعسى ربي يحقق لي جميع أحلامي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين