ألا ما لعينيك لا تهجع؟
تبكي لو أن البكاء ينفع

كأن جمانا هوى مرسلا
دموعها أو هما أسرع

تحدر وانبت منه النظام
فانسل من سلكه أجمع

فبكى لصخر ولا تندبي
سواه فإن الفتى مصفح

مضى وسمنمضي على إثره
كذاك لكل فتى مصرع

هو الفارس المستعد الخطيب
في القوم واليسر الوعوع

وعان يحك ظنابيبه
إذ جر في القد لا يرفع

دعاك فهتكت أغلاله
وقد ظن قبلك لا تقطع

وجلس أمون تسديتها
ليطعمها نفر جوع

فظلت تكوس على أكرع ثلاث وكان لها أربع
بمهو إذا أنت صوبته

كأن العظام له خروع

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر