تقول الأرض إذ غضبت عليهم - الفرزدق

تَقولُ الأرْضُ إذْ غَضِبَتْ عَلَيْهمْ:
أطَائِيٌّ يَسُبّ بَني تَمِيمِ

عَبِيدٌ كَانَ تُبّعٌ اسْتَبَاهُمْ
فَأقْعَدَهُمْ بِمَنْزِلَةِ اللّئِيمِ

فَإنْ تَكُ طَيّءٌ بِجِبَالِ سَلْمَى
فَإنّ لَنَا الفَضَاءَ مع النّجُومِ

ألاَ يَا طَيّءَ الأنْبَاطِ لَسْتُمْ
بِمَوْلىً للصّمِيمِ وَلا الصّمِيمِ

مَتى مَا تَهْبِطُوا تَرْكَبْ عَلَيْكُم
عنَاجِيجٌ تَعَضّ عَلى الشّكِيمِ

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر