أن كان همَك يافهد مسنين فيك
كم واحدٍ مسنيبه الهم غيرك
على الاوادم لا تبين مشاكيك
أكتم صوابك يافهد في ضميرك
تراك لا بينت للناس خافيك
أستامنو شرَك وطمعو بخيرك
أخذ الكلام ولا تكثر طواريك
من لا عطاك الشور ما يستشيرك
هذا كشف غيبك وهذا يضاهيك
وهذاك واقف عثرتن في مسيرك
صاحبك لا قلَت عليك المساليك
وضاقت مواريدك وقرر مصيرك
ومن القصا قمت اتلفت حواليك
تبى من الدنيا مجيرٍ يجيرك
يصيح بأعلا الصوت لبيك لبيك
انا على ضيم الليالي نصيرك
يهوي على هذي ويهوي على ذيك
وينقل على متنه حمولة بعيرك
وانته مبصر ما يخيب الرجا فيك
بين الطيور اتعرف ياحر طيرك
خاشر طويلين الايادي بياديك
ترى الرجال اتقيمك من خشيرك
أكبر شرف لا شالو أسمك بنيخيك
واكبر ردا نظرة بعذرا قصيرك
وأن كان عندك زاد لو ما يكفيك
خلك على زادك ولا زاد غيرك

حقوق النشر محفوظة لـشاعر

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2004 - 2019 - موقع الشعر