يابـو محمـد بـرّد الوقـت للطيـر - عايش مرزوق الجويسري

يابو محمد برّد الوقت للطير
والقيض جاه من الشتا وقت الانذار

اقفى سموم القيض عقب المعاصير
وهب البراد ولا برق الريش معبار

وقت الحباري والقنص والمعابير
وقتٍ علك فيه بفروح الاسرار

وقتٍ تدور فيه برق الدواغير
شقر الحرار مولعة كل صقار

وقتٍ يعلك فيه يكتب لك الخير
طول الحياة وطولت العمر بأنوار

أقولها ماقصد بعا مقصدٍ غير
الا المحبه والمعزه و تذكار

ذكرت نشدات الطروش المداوير
عن الحباري في عذيات الاقفار

يابومحمد طردهن بالمخاضير
يزول عن طرادهن كثر الافكار

وأنت المجرب مايبى الصج تفسير
كد هد منك اللي على الدوس جبار

خطو أبيضٍ طراف ريشه مغاتير
فيه الحّمارْ قليلٍ تقل نوار

أبيض مسرول كن عينه سناكير
جليل وحجوله جليلات وقصار

تضفي سراويله على مربط السير
ضافٍ شليل لابرق الريش جزار

ياشافهن ماهو براعي تصاوير
عجل الطلوع وبالتناجم غدار

هو فارسي الجنس مافيه تفكير
جنسه ليا ضايف على الجمس يندار

يازينهن عنده ووزنه مخامير
في ماقعٍ ماديج به عقب الامطار

شوفه وشوفتهن وشوف النواوير
وهوى البراد وشبت الربع للنار

وشوفة اتدرج للفروخ المكاسير
يطرب لهن فكرٍ مع الطير مندار

يادرجتله عقب ترفيع وعصير
عند الغروب ليا ختلط في الاشجار

عشّي عليها بين جوع وصعاطير
واصبح يدوّرها من العقل منهار

وزالت وشاف وتل من غير تأخير
مناكبٍ يرفع بها الجسم ياطار

ودكن بوجهه كايلات المواخير
وبطل لهن بابالندامه والأخطار

وجاهن وجوه وصار بالحس تغيير
وبينهم قولة على يمين ويسار

وطارا وطاحن بالوجيه المسافير
من ايمانكم والحاق ابلجيك ياثار

بقيادة اللي فيه حلمٍ وتقدير
ريف الرفيج ليا افخت الطير وحتار

سلمان نفسه ماتهاب المخاسير
نفسه مضاريها على الطيّب من صار

ياما عطى من معجبات الصقاقير
وياما جزرٍ ورا ذيك الأنهار

وتم الكلام ولايبي الصج تزوير
انا اشهد انه صاحب العرف وخيار

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر