جيت لـ (أبها) وقالوا عودت للرياض - نواف عبدالعزيز بن رازن

نواف بن عبدالعزيز بن رازن
جيت ل (أبها) وقالوا عودت للرياض

والله أني ماجيت الا على شانها
علموني ودمعي فوق الاوجان فاض

واغرق (أبها ) وسودتها وشعبانها
دمعتي غيث سحبٍ وسطها البرق ناض

استهلت بعد ما ماع ربانها
وانخفض ضغط قلبي من عناي انخفاض

وذابت الروح حين اختل شريانها
وقلت يمكن مقدّر ماعليه اعتراض

يالله إنك تقو النفس بيمانها
وتلطف بروح وردت للمنايا حياض

والسبب جادلٍ ماخف ميزانها
ويش اوصف وصايفها طوالٍ اعراض

الله اللي من عيون البشر صانها
خدها فيه حمرة ورد شاعه بياض

شعشعت بالحياه وزانت الوانها
عين حرٍعلى الخرشا طلع بانتهاض

شافها عقب ماناضت بجنحانها
نادرٍ كل ماشاف العنيد استهاض

يلحق اطيارها لوطال ميدانها
وعودها خيزرانن غض لدنن غضاض

وفارع الطول فعلاها وفغصانها
عنقها عنق ريميٍ من الصوت جاض

استذارت وجات الرّميه اوزانها
وكن في صدرها الطير ازرق الريش باض

بيضةٍ مالمسها غير فستانها
وغير هذا عفيفه مامشت بنخفاض

راجحٍ عقلها تفخر بجدانها
بنت قومٍ لهم تاريخ حاضر وماض

تكسب الخيل هاك الوقت برسانها
حبها زارعٍ له بالضماير افياض

أزهرت عشق والبستان بستانها
الله اللي فرضها فالضمير افتراض

صرت في حكمها واتبع لسطانها
ليت ابوها على شاني تريض وراض

انتظرني وقدّر دمعة اعيانها
بعدها مالنا ب(أبها )العزيزة مراض

تقعد (أبها) مثلي ماهي لسكانها
© 2022 - موقع الشعر