أتيتك راجيا ياذا الجلال
ففرج ما ترى من سوء حالي
عصيتك سيدي ويلي بجهلي
وعيب الذنب لم يخطر ببالي
لعمرى ليت أمي لم تلدني
ولم أغضبك في ظلم الليالي
فها أنا عبدك العاصي فقير
إلى رحماك فاقبل لي سؤالي
فإن عاقبت يا ربي تعاقب
محقا بالعذاب وبالنكال
وإن تعف فعفوك قد أراني
لأفعالي وأوزاري الثقال

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين