أَيا وَزيراً لَم يَزَل آخِذاً
عِندَ المُلِمّاتِ بِأَيدينا
وَسَيِّداً نَحكُمُ في مالِهِ
وَجاهِهِ النامي بِما شينا
أَراكَ مَشغولاً بِكَسبِ العُلا
وَحارِساً دُنياكَ وَالدينا
فَاجعَل مِنَ اللَيلِ لَنا ساعَةً
يَحكُمُ فيها مالَهُ جينا
وَلا يَكُن يَحضُرنا ثالِثٌ
فَرُبَّما الثالِثُ يُؤذينا

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين