دنو لي دواتي مع اقلامي - مشعان بن هذال

دنو لي دواتي مع اقلامي
اباكتب ما طرا لي من كلامي

ابيوت كنهن نظم الزمرد
أو الياقوت زاهي بالنظامي

ابيوت ماتولف في سفاه
ولا بشوق زها لبس الزمامي

بكيت رجال واجواد شيوخ
مع اسلاف يقدون الجهامي

مع أعيان مناعير اعدام
بروس ارماحهم ريش النعامي

عزيزين النفوس بكل شيمه
إلى قلوا وفيين الذمامي

وسيعين الهوايا بالمعادي
كبيرين الصحون أهل المقامي

راحو واقفت الدنيا عليهم
ورسم أذكارهم مثل الحلامي

خليو باللحود المظلمات
ولا عنهم يردون العلامي

ما غير الطيب والفعل منهم
وممشا الطيب مايمحا دوامي

وباقي الناس في هذا الزمان
أسام تنتسب على الاسامي

أجسام صورة تحت الهدوم
وثيران تقلد للكلامي

على الراحات خلان عدام
وعلى الشدات رخوين الحزامي

ثمان خصال حرصين عليهن
وخمس ضيعوهن بالتمامي

ترى أولهن اسموت الناس ضاعت
ولو تجلب عليهم ماتسامي

وثانيهن خفيفين العقول
وغير النكث مايلقى حرامي

وثالثهن فلا تلقى صديق
ولو هو صافي عقله تمامي

ورابعهن حكايا الرجل زور
وبهتان ونقل بالنمامي

وخامسهن فخر هاليوم ملبس
ولذات المفارش بالمنامي

وسادسهن حسد وايضا خباثه
اقلوب ذيابة تتنا الولامي

وسابعهن توقير للبخيل
كثير المال يقحص له اشمامي

ولو هو ثور منحات يصير
بعين الناس كبر أم الحمامي

وثامنهن فرّاع الكذب عايش
وراعي الصدق خلي بالمضامي

وتاسعهن هل الشيمه تقافوا
عليهم غارات الدنيا ولامي

وعاشرهن بخيل بكل حال
وبعض المال يدني للملامي

ومال مايعز به الرفيق
فلا له ذكر من بين الانامي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر