لا اِفتِنانٌ كَاِفتِناني
في حُلى الظُرفِ الحِسانِ

خَصَّني بِالأَدَبِ اللَ
فَأَعلى فيهِ شاني

خاطِري أَنفَذُ مَهما
قيسَ مِن حَدِّ السِنانِ

أَيُّها المُرسِلُ أَطيا
رَ المُعَمّى لِاِمتِحاني

هاكَ كَي تَزدادَ في الآ
دابِ عِلماً بِمَكاني

قَد أَتَتنا الطَيرُ تَشدو
بَعضَ أَبياتِ الأَغاني

بِرَطاناتٍ قَضَتنا
ما اِقتَضَتنا مِن بَيانِ

إِن تَغَنّى البُلبُلُ اِهتا
جَ غِناءَ الوَرَشانِ

فَتَأَدّى مِنهُ بَيتا
غَزَلٍ مُنفَرِدانِ

لِمُحِبٍّ في حَبيبٍ
عَنهُ ناءٍ مِنهُ دانِ

يا بَعيدَ الدارِ مَوصو
لاً بِقَلبي وَلِساني

رُبَّما باعَدَكَ الدَه
رُ فَأَدنَتكَ الأَماني


تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر