محمد البرقي تهيض بونه - محمد صقر البرقي

محمد البرقي تهيض بونه
في مسجد الحمه مداهيل الاجواد

صليت لي فرض وخليت سنه
شفق على هراج مركوز الانهاد

الحال ونات العشي كملته
والجوف تومي به خفيفات الانواد

لي صاحب وادي الدواسر مغنه
في ديرة فيها نفانيف وبراد

من حذر الوادي لقافيه جنه
ومن سند الوادي لقافيه الاجواد

الله علم عن صاحبي ويش ضنه
لا حسب ان الحب يمحاه الابعاد

لابد عجلات الكرايب يجنه
في ساعة والناس في النوم هجاد

الحق والمفرود ما ياصلنه
كود حرة يبري تعبها التجلاد

وجدي عليهم وجد من هملنه
عيرات الانضا لا شراب ولا زاد

او وجد سرحان ليا حيزنه
سحم الضرايا واصبح الصبح ما صاد

او وجد من خلي بحد با مجنه
لا جاه زوار ولا جاه رواد

على وليف كن براق سنه
شهلول برق خيلت عقب رعاد

قبي عليهم يقرع اقراع شنه
يلعب بها الركبي مع كل وراد

شبهت خلي غرسة مستكنه
او بكرة عفرا مقاديم الاذواد

ما انساه كود الخيل تنسى الا عنه
والحضر والبدوان ينسون الاعياد

ريحه زباد من سويقه مغنه
تلفي به الحجاج من سوق بغداد

زميمه في سلة الخشم كنه
يشدي زهر حوذانة غب الارثاد

شبه الغزال اللي التواصيف منه
خذيتها غصب على كل حساد

خذيتها في الليل يوم احجبته
فوق الذلول اللي زهت خرج وشداد

يوم القيان السود قد قرنته
شقر عكاريشه على الصدر وراد

وزبنت به ربعي حداد الاسنه
جمع البروق اللي على الهوش وراد

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلاّ نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر