يا عُربُ طال الانتظار ...
 أما من نخوةٍ فيكم يا أمة المليار ؟...
 يا عُربُ طال الانتظار ...
 أم رضيتم ذلنا ؟ أم قررتم لانكسار؟
 يا أمة المليار ...
 هل نسيتم أهلكم ؟ ها نسيتم عرضكم ؟ ..... أما مللتم لانتظار؟...
 يا أمة المليار ...
 تملكون من أقوى السلاح ... والشعب في أرضي يقاتل بالحجار ...
 أما خجلتم يا أمة المليار ؟ ...
 صدئ السلاح ... إذاً فيما السلاح يا أمة المليار ...
 أم أنه للعرض في حفلاتكم ؟ أم في جيوب القائد المغوار ...
 يا أمة الثوار ... يا أمة القسام والمختار ...
 أما خجلتم تطلبون العون من أمواتكم يا امة المليار ؟ ...
 **********
 أنسيتم فلسطين يا أمة المليار ؟ ...
 أم أنكم خسرتموها هناك في أمريكا في لعبةِ القمار ...
 أما أنكم سلمتموها لنخبة الأخيار ...
 حكامكم رمز السيادة والقرار ...
 أما عدتم تملكون حتى القرار ؟... 
 آه يا أمة المليار ...
 فلتحفروا القبور ولتخرجوا أمواتكم ليقاتلوا ...
 ولتناموا ... ولتناموا مكانهم فبئس الدار ...
 هذا المكان مكانكم يا امة المليار ...
 فلتحجزوا قبوركم للنومةِ الأخيرة يا امة المليار ...
 ناموا فبئس القوم أنتم... وبئس مثوى من لا يملكون لنفسهم حتى القرار ...

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين