حي صوتٍ رجع بعد الغياب
حي صوتٍ همس في مسمعي
انفتح للسوالف كل باب
هات مامعك واخذ اللي معي
يامليح السجايا والشباب
ماتخيلت همي ووجعي
كنت محتار والحيره عذاب
بين داعي غيابك وولعي
ماهنالي طعام ولاشراب
القلق قام يرعاني رعي
مانبيها تروح بلاحساب
حجةٍ لاطواف ولاسعي
عندك إن الخطأ مثل الصواب
أنت وشلون ماعندك وعي
الخبر عنك مثل الملح ذاب
أتحذاه واطق اصبعي
اطرده كني أطردلي سراب
لين ياسي ملكني وهلعي
احسبنك تحت سطح التراب
باغ(ن) أنعاك من حزني نعي
ليه صار الخطأ عطني جواب
برره عمد والا مطبعي
مد كفك لكفي لاتهاب
لو زعل مرجعك مع مرجعي
وإنس ماقلت واعتبره عتاب
أنت ياحلم قلبي وطمعي
لن مشينا سوى فوق التراب
ساعةٍ وحده طاب وجعي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين