...ولكن أولئك الكرامين قالوا فيما
 بينهم: هذا هو الوارث. هلموا نقتله فيكون
 لنا الميراث. فأخذوا وقتلوه وأخرجوه من الكرم
 يا سيد، يا مجد الاكوان
 في عيدك تصلب هذا العام
 أفراح القدس 
 صمتت في عيدك يا سيد كل
 الأجراس
 من ألقي عام لم تصمت
 في عيدك إلا هذا العام
 فقباب الأجراس حداد
 وسواد فلف بسواد
 القدس على درب الآلام
 تجلد تحت صليب الملحنة-
 تنزف تحت يد الجلاد
 والعالم قلب منغلق
 دون المأساه
 هذا اللامكترث الجامد يا سيد
 انطفأت فيه عين الشمس فضل-
 وتاه
 لم يرفع في المحنة شمعه
 لم يذرف حتى دمعه
 تغسل في القدس الأحزان
 قتل الكرامون الوارث يا سيد-
 واغتصبوا الكرم
 وخطاة العالم ريش فيهم طير-
 الاثم
 وانطلق يندنس طهر القدس
 شيطانيا ملعونا، يمقته حتى الشيطان
 يا سيد يا مجد القدس
 من بئر الأحزان، من الهوة، من-
 قاع الليل
 من قلب الويل 
 يرتفع إليك أنين القدس
 رحماك أجز يا سيد عنها هذي الكأس

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر