لمن طلل.. بين الخمائل والخالي
خلا واختفى عن منزله بالخلا الخالي
دوارس.. خلي.. لا أنيس بربعها
سوى البوم، والسرحان، والريم، والرالي
تنكر.. عن العهد الذي كنت خابر
وغير صروف البين.. من حالها.. حالي
عفت.. من كثر.. ودق المراهيش والسفا
وهبايب الريح.. فيها غرب وشمالي
خليلي.. من عليا عقيل بن عامر
أرى بكم الأنضا.. عن الدار رحالي
فليس بكم.. ما لبي.. من الهم والأسى
على ساكن الأطلال أضحى، وهو خالي
وحفظي عهودي.. والمروات.. بيننا
بارسان روس الهجن.. بالدار عوجا لي
ولا تعذلوني.. عن وقوفي.. بربعها
فمن أجلها.. ما أطيع.. يالربع عذالي
خلا الربع عقب الخيم ،و الخيل والقنا
ومسامسر البيض.. فيها دعج الأغزالي
دار خلت.. من حسن.. هند وزينب
بهن سيف حسن.. لمحبين قتالي
ربايب لي.. قد تمادن.. وانتحن
رحلن.. وخلفن الهموم.. على بالي
قبالك.. ذيك البيض.. والخرد الذي
عدم البصر في هواهن.. وانتحل حالي
جزى الله حسادي بخير.. كما أنهم
لمدحي.. على غير المواجيب.. قوالي
يدعونني.. حسن الرضا.. في وهيبي
وحظي وأفضالي، وقدري، وإجلالي
أقوالهم جنة.. وقلوبهم لظى
نار تلظى حرها.. فكل أوصالي
وليس بهم جهل.. ولكن تجاهلوا
كما أنهم يدرون.. عن ماضي أفعالي
أنا من ذوي.. عبد الحميد بن مدرك
هل الضروب بالهامات.. والمنسب العالي
تخير جدي.. خال أبي.. فتسلسلوا
من الذروة العليا.. تخير أبي.. خالي
ولم أحد عن أفعالهم.. غير أنني
دواهي صروف الدهر قد اشتدهت بالي
إلى قلت.. هذا آخر منه.. زادني
هموم.. فيازي الأول.. اشوى من التالي
معاني.. على كل المعاني.. معاند
وقد أرثن بالقلب.. ولب وولوالي
أروم الأمور العاليات.. بهمتي
فيمنعني.. خذلان قومي وإقلالي
لعمري.. لقد أجهدت في مطلب العلا
أمور.. جدت عنهن همات أمثالي
وجزت فجاج الأرض.. شرق ومغرب
على كل عوصا.. تقطع البيد.. مرمالي
وأبعدت عن داري.. وجاري وعزوتي
وفارقت أخياري.. وجافيت جهالي
وخضت عبد الجم.. في كل ساجة
إلى قيل وارى.. شرف الموج.. من عالي
وصادمت صرف الحادثات.. وأتلفت
يميني.. على مطلوب نيل الثنا مالي
وليس يلام المرء.. بعد اجتهاده
ولا يدفع الماذون.. حيلات محتالي
وما بالمواخير.. صرف البين.. ينتظر
بلوغي مرادي.. في ربى ربوة الخالي
سقى رسم.. ربع الدار.. بالدلو مرزم
من الغيث سكاب.. على الربع هطالي
محن.. مرن.. مرجحن.. إلى اعتلى
زها النبت في خده وهو قبل ذا.. خالي
محث.. ملث.. مستقسيم.. تتابع
سريع مقاديم الطها.. وإني التالي
دفوق.. عزالي السحاب.. كأنما
بعيازها.. ما بين رجس وإشعالي
مع ذارف.. لجب.. لكن ربابه
كما ذود مغتر.. رفعت شهب الأذيالي
تقانيق سك.. هاريات نوافر
حداهن مناعير.. على كل مشوالي
من الغيث.. مرتكب الغمام.. الذي رمى
من غب.. ضرب الودق للأرض جلجالي
منه السما كالأرض.. والأرض كالسما
لكن الملازم.. والمغني.. لها مالي
دمار.. مار المغني.. بها كما
ميقات موسى.. للولي.. جل من قالي
عنت له.. هجاف الممحلين.. كما عنى
إلى بركات.. المدح.. والجود بالمالي
شريف.. منيف.. فاطمي.. مكرم
لما قال من قول.. فهو له.. فعالي
أجل بني الدنيا.. محل.. ومنسب
واكرمها.. بالجد، والنعم والخالي
جزيل العطا.. أزكى قريش.. مناسب
وأورثهم.. للرسل.. والصحب والآلي
عزيز الحجا.. بدر الدجى زين من لجا
إليه.. صدوق الواو والعين والدالي
فتى.. لا يرى الأمول.. إلا.. ودايع
إليه.. سوى رمح.. وسيف أبيض جالي
وعدة بولاد.. ولدن من القنا
وخضر علندات.. من الخيل.. صهالي
رفيع.. محل النفس.. لا ذو سفاهة
يعيى دواها.. طايش العقل.. جهالي
هو أنقى الملا اللي قد فنوا، والذي بقوا
وأمضى بني الهيجا على الخيل حمالي
فما الجود.. إلا دوجة.. وانت فرعها
ولا حسب.. إلا وانته له.. والي
سنام الذي فيهم ثنا الحمد.. متتضح
من السادة اللي فيهم المدج.. ينقالي
وانت من القوم الذين إن سطوا ..وطوا
وغلطوا الوطا بالدم.. عل والنهالي
إن وهبوا.. أغنوا.. وإن قدروا.. عفوا
وإن حكموا.. صاروا إلى الحق عدالي
يروون أطراف البلنزا.. من العدى
على كل صهال.. من الخيل جوالي
وبيض السيوف . تروس الأضداد غاري
وأموالهم.. للجار، والضيف والجالي
إذا غليث طب أرض جديبة.. لقيتهم
على الرغم في خد.. زها النبت نزالي
بظعن ثقيل المد ... والشد ريض
يذير العدى.. في جنس الليل واللالي
موازره.. إقبال المذكي حدودها
بأربا بحمد.. في ذى كل عتالي
ترى خيلهم.. عند البيوت.. صوافن
لهن بالعدى.. وقع ورجف وزلزالي
بنو حسن.. مثل الكواكب.. إن بدت
لهم في ذرى العليا.. شعاع، وإشعالي
وا،ت كبدر.. في سما الأفق.. طالع
يجلي دجى الديجور.. في غرته جالي
أجارك رب العالمين.. عن الردى
وادمك في عز.. على مرتب عالي
فلولاك ما جزنا.. بالاقطار.. فدفد
خلا ربعها.. غير الوحش فيه.. تجتالي
سمردحة قفر.. فجوح مخيفة
بها القلب.. من كثر الهوالات.. جوالي
بيوم من الشعري.. تزايد حرورها
وحمى نقا المرماض.. وايقد اللالي
مدت رجا صحبي.. بمدحك، و انتهت
بنا قود الانضا.. بين هذب وإهذالي
وأبديت لأصحابي قريض الحكا، طرب
وقطعنا مهما البعد.. في رد الأمثالي
وإن جا.. بمدح الخيرين.. لنا رجا
فمدح يا تاج اشرف الناس.. ارجا لي
وضربي إليك العيس.. أقوى لهمتي
إذا أهديت غالي القيل في مدحي الغالي
وصلى إله العرش.. ما وطى الحصا
على أحمد، والآل، والصحب.. إجمالي
وكما قلت.. في مبدا جوابي.. ختمتها
لمن طلل.. بين الخمائل والخالي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر