بنت الوزير - أيمن البلوي

خاطبتني بنت الوزير تطلب مني أن أطرق أبواب الحي بابُ بابُ وبيتُ بيتُ لأخبرهم بأنها بدأت تتابع تحركاتي بين السطور
لأخبرهم بأنني بدأت أحلق بها في السماء حينما تمسك ذلك الكتاب وتبدأ بالإبحار مع كلماتي
لأخبرهم بأنني إستطعت تحقيق حلمي الذي لطالما سعيت للوصول إليه
لأخبرهم بإنني إستطعت أن أتسلل لقلوب الكثيرين ممن يعشقون القراءة
لأخبرهم بأنني لازلت أطمح لما وراء البحار خلف الأفق وحيث تتسلل خطوط شمس المغيب
نعم إنه أنا الذي أجبر أحلامه على الخضوع إليه وحطم قيود اليأس.
© 2022 - موقع الشعر