يقول الفتى شكر الشريف بن هاشم - شكر الشريف

يقول الفتى شكر الشريف بن هاشم
شوف الديار الخاليات.. يروع

نطيت أنا.. سندا.. سنود من النيا
وهليت.. من حجر العيون.. دموع

يا طقت الوسطى.. إبهامي.. تذكرت
عصر مضى.. ما عاد فيه رجوع

يا ماض لي.. دب الحيا.. في دياركم
ولا جاه.. من نجد العذية.. نجوع

نجوع . ,إلى وردوا علينا.. تهضموا
وإن صدروا.. ما وادعوك.. ودوع

زينين.. لي وردوا.. وشينين.. لي قفوا
يحطون قلب العاشقين.. ولوع

نجوع.. إلى جاد صايح.. يم أهليهم
يجودونك حماقا.. لابسين دروع

ومن الناس ناس ما أبالي.. ولو غدروا
وناس.. إلى راحوا.. نهل دموع

ومن الناس.. نوار الربيع.. إلى زهى
تضل البوادي.. في هواه نجوع

ومن الناس.. طلع التين.. حلو مذاقه
إلى ذاقه الجيعان.. ظل.. هنوع

ومن الناس.. طلع التين.. حلو مذاقه
إلى ذاقه الجيعان.. ظل.. يروع

الا يا حمامات.. بوادي "أشيقر"
أراكن شتات.. والحمام جموع

هو ليه.. ما تبكن.. من فقد صاحبي
وتهلن يا روق الحمام دموع

بليتني.. يا فرق الحمام.. بنادر
من الجو.. مهذاب.. رمى به جوع

لكن عطيط الريش.. من حد مخلبه
كما حف زراع . يحف زروع

ألا يا نخلات الغي.. في دار "عامر" يعل الحيا.. يسقي لكن.. فروع
يا طول.. ما نلقي بكن.. صاحب لنا

صخيف الحشاء.. طل اللسان.. هلوع
صخيف الحشا ما بات بلش من العشا

ولا بات قويان.. بليلة جوع
تريض.. يا رهو العراق.. نقول لك

لعلك يا رهو العراق.. سموع
تريض.. يا رهو الذي جا دليله

من الشرق . خفاق الجناح.. لموع
يغاغي.. مغاغات الرضيع.. مع امه

وهن مخاضيع.. بغير وقوع
مقال الفتى "شكر الشريف بن هاشم "

ما طرب إلا.. مقتفيه فجوع
ولا ضحك إلا.. والبكا مردف له

ولا شبعة إلا.. مقتفيها جوع
ولا من يد إلا.. يد الله فوقها

ولا طايرات إلا.. وهن وقوع
ثمانين أنا صافيت.. بيضا غريرة

لكن ملاقي آفامهن.. شموع
خمسين.. مهضومات الأوساط.. رجح

يدسن الهوى.. في قلب كل ولوع
وثلاثين منهن.. توما بدا لهن

صغار.. وتواثمارهن طلوع
ولا عاضني.. ب الجازي أم محمد

عليها ثياب الطيلسان.. لموع
هلالية ما دقت العزن.. بالصفا

شحم الكلى.. بين اليدين يموع
يحرم علي.. أكل الثلاث.. كوامل

لو قيل.. فيهن الدوا ونفوع
منهن عيني.. كلما.. نامت الملا

تهل وتملا الحاجرين دموع
ومنهن كبدي.. كلما.. زامها الطنا

يعزي لها ... بعض المرار تفوع
ومنهن قلبي.. كلما.. حل ذكره

يحاول ما بين الضلوع طلوع
وأنا كما حر.. على الصيد عالم

حر.. ليا بار الزمان.. رثوع
يلعنك رجل.. ما يصيبك الطنا

هذاك يحسب.. بالرجال رتوع
يا صار.. ما تبريه.. بمجاول السبا

ورمح شطير.. وهندي لموع
يحرم علي سقاي.. ضيفي إلى بكي

لو هل بين الحاجرين.. دموع
ما أسقيه إلا.. در.. حمرا سمينه

جذعيه.. وقت العتيم.. طبوع
© 2022 - موقع الشعر