العذر له قيمه وشيمه ومقدار ‏عند النفوس الوفيه والعظيمه - عبدالمجيد سعد الرشيدي

العذر له قيمه وشيمه ومقدار
‏عند النفوس الوفيه والعظيمه

‏وبكل شي ٍله عذر كان ما صار
‏العذر له من بين الاجواد قيمه

‏سحابتن من وبلها تطفي النار
‏لصب ماها بلقلوب السليمه

‏والعفو ميزه بالوفيين الاحرار
‏اهل الفعول الكايده والعزيمه

‏ولأ ضعيف النفس لو جته الاعذار
‏ما يقبل المعذار رأس البهيمه

ولد الردي لوهو قريبٍ لك وجار
‏لو جاته اعذارك تعود جريمه

‏وبعض البشر لاغتاض زود له النار
‏لو سقت عذرك مالقا العذر شيمه

‏خله على وجهه ولو تهجر الدار
‏وفرقاه عنك يسنااافي غنيمه

‏وترا الردي قلبه مثل صبغة القار
‏ما غيرت لونه من الوسم ديمه

واللاش طبعه لو معك زان غدار
‏ونفسه ماتقبل غير ذل وشتيمه

‏حتى فعول الطيب لوكنت له بار
‏في ذمتي باللاش عيب وظليمه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر