فصيح(نسيم الليل) - أحمد بن محمد حنّان

نسيم الليل أشقاني وشوقي
وأنثى تستفز فمي وذوقي

على بحر العروبة كان كلي
فجاد بملحه يدمي حروقي

فلا فلْكاً ولا يختاً يلوح
وفي الأمواج إجرام العقوق

أصارعها فتطرحني عميقاً
إلى نون الفراق بلا حقوق

فأمسي في محبتها وأصبح
أناديها فتسبح في عروقي

فيا دنيا أجيبي هل لمثلي
سيأتي الغيث في لمع البروق ؟

وهل يوماً بشاطئها سأُبزَق ؟
وأجمع حسنها درراً لطوقي

فقولي كذبةً عل الأماني
تطير نوارساً بالسعد فوقي

فألمح في ظلام الحوت نوراً
فأقتله بأنواع الشقوق

صديق الحرف.أحمد بن محمد حنّان
15/5/2021

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر