ولقد شربت من المرارة عندما - عبدالرحمن الجربوع

ولقد شربت من المرارة عندما
شرب الحواسد من زلال الانهري

والنفس من زفراتها ونسامها
فمكاتمٌ ومصانعٌ ومجاهري

وبالليالي ما يلوعُ ويُؤلمُ
وبالصلاة فكاكها من غافري

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر