يحارالعقل كيف يميزالصادق من الكذاب - حسن عامر

يحارالعقل كيف يميزالصادق من الكذاب
وكلٍ حين يهرج يظهر أنه صافي النيه

تشوف العابد الزاهد يهلّ الدمع فالمحراب
وليمنه خلا يبطش بلا رافه وحنيّه

ودنيانادنيّةكلمافوق التراب تراب
وناسٍ تنخدع فيهامع الروحات والجيه

على عدةوجوه ويلبسون لكل ظرف ثياب
يجيدون التلوّن والتماثيل الدراميه

اذا جاءت المصالح فكّوا الاقفال والابواب
ويعصون الأوامر والتعاليم السماويه

تهاون فالمعاصي والذنوب الشبّ والشيّاب
عيون مبصرةوقلوب وسط الغي معميّه

الا يالله يامن نزّل الاعراف والأحزاب
تثبتنا على الملّه وتحمينامن السيّه

حسن عامرآل عيسى

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر