المغدور

لـ لطفي القسمي، ، في الرثاء، 0

المغدور - لطفي القسمي

قتل المغدور
وذبح وسلخ
وحاول الذابح الإنكار
فشاء الله فضحه
العالم من هول الجريمة صدم
والمسلمون من دار الإسلام فزعوا
واستنكروا واستغربوا
كيف لحماة الدين أن يسفهوا
والناس من رحمة عدالة الإسلام يئسوا
وبعظمة ترامب استنجدوا
راجين محاكمة حاكم مكة
ونسوا أن عرش ترامب
على الجثت أسس
فهل يعاقب السفاح نفسه
إن قصاص المغدور
ليس في البيت الأبيض
بل حقه في ضمير المسلمين إن صحى
المسلمون أولى بمعاقبة الآثم
أما الأغراب فقط على مصالحهم ينبحون
ولتدمير الأمة يخططون

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلاّ نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر