نديم الروح - دعاء محمود الشنهوري

"نديم الروح"
21-12-2020

يُفَتِّشُ فِي الْعُمْرِ عَنْ ضَوْء نَجْم
ليحيي النشيدَ الَّذِي قد سلاه

وَيَطْوِي مَعَ الْفَجْرِ خَيْط الظَّلَام
الَّذي قد أباحَ البكا في دُجَاه

اذا جنَّ ليلٌ رأى كوكبا
يلوحُ مع الأفقِ يزهو سَناه

يقولُ هو الْحَبّ كون الشعورِ
وهذا البيانُ لمن ذا يراه

يباركُ زهو الضياءِ ويمضي
كما الطفلِ في زقزقاتِ الْمِيَاه

وَيَرْمِي عَلَىٰ الرِّيحِ كَهْل الْهُمُومِ
يخطُّ السطورَ بعذبٍ رَوَاه

ويلثم روح الندىٰ في الزهورِ
برقةِ طفلٍ ونبل التُقاه

جميل الْخِصَال عميق الدَّلَّالِ
نضيرُ الملاحةِ أنىٰ تراه

كعبقٍ تدلىٰ علىٰ نبتِ قلبٍ
يعطِّرُ ورد الحنايا رؤاه

كترنيمِ فجرٍ يبثُّ السكونَ
بحضنِ الفؤادِ الِّذي قد تَلاه

له تَقَشْعَر قلوبُ الصبايا
إذا ما تغنىٰ نسيمُ الشِّفاه

وفيه عيونُ الشبابِ تهيمُ
وصوتُ العفافِ نشيدُ النجاة

هو الشعرُ روح الفؤادِ تراهُ
وجاهٌ وإن غابَ مُلْكٌ وجَاه

دعاء محمود الشنهوري

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلاّ نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر