سود العيون - دخيل بن عبد الجبار العطيوي

بين سود العيون وبين. ظل الهدب
كم صويبا وقع من دون طلقة زناد

في غرابيل نظرتها .....يزيد العتب
اه ما قساك من نظرة هدفها الوداد

والعيون اللتي تعشق قبل ما تحب
مثل من تاه في درب الشقا والعناد

في طواري حمايمها قريت العجب
بين نظره خجولة وبين نظرة سهاد

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر