" هيلين العشق...لا كهلين فاوستوس " في معارضة " فاوست " للشاعرالرومانسي الألماني : " يوهان غوته " من ديوان العسق بين كرونوس و بروميتوس - برادة البشير عبدالرحمان

" هيلين العشق...لا كهلين فاوستوس "
في معارضة " فاوست " للشاعرالرومانسي
الألماني : " يوهان غوته "
*******************
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
أيهذا... المنادي..!
أنا المنادى…
ألا تطل…
عند رغوة الليل..!
من ثنايا...حلمي..!
مفصحا...عن أملي…
والأمل لا يطرب...لصوت
متهدجِ..!!
******
يا صوتي...العميق..!
لا " تكمل "...مسيرة الجنين..!
فالآمال...لا " كالحقائق "...
تعشق...قطف التفاح…
ك" إجاص "..!
وناموس...العشق من جنس…
الخدجِ..!!
******
 
 
 
 
 
 
 
بذا...حلم المبدعون..!
ك " جلجام " ، و" بانيبال "...
مثل ، " أحمس "، و" أخناتون "...
وما قدموس...و" عاليس "...
سوى ، نطفة...أمل..!
في يم قلوب حلقت …
بجناح..!
فما قنعت ...بما دون…
الأوجِ..!!
******
الكمال...حلم..!
والأمل...كمال بماء " نون "...
الخلق...مبدع..!
والبديع...من طينة الصانع..!
يرنو لأفق...دون غروب..!
فكيف يقنع…
بالتدرج..!؟
******
 
 
 
 
أفقنا...في الشعر…
كالعشق..!
كحلم...الصبايا..!
يمتطي صهوة...التحدي..!
فالإرادة...سليلة الأمل..!
شقيقة...الحلم..!
من عانق...أملا..!
تداعى له سبيل ...بأفق
منفرجِ..!!
******
هناك...هنالك..!
يبدع الحالم …" الهنا "..!
وعين المبدع...كعين عاشق…
عند تماس الوجدان…
ينفي وهم ... فاصل..!
بين مستحيل...وممكن…
فعل " الخلق "...فاعل…
بالحدس…دون منعرج...
بلا ، تدرجِ..!!
******
 
 
 
كذلك...صار حلمك…
يا " غوته "..!
وما فاوست...سوى،
أمل فؤاد مفعم ...بالآتي..!
فما " هنا "...غير كاف…
لروح...شاعر..!
وفاقد الشعور ....قنوع
لا يشعر...بالحرجِ..!!
******
كل قانون...يئن عند دورة
الزمن..!
ف" كرونوس "...اعتاد أكل…
البنين..!
فكيف يهاب …" ناموسا "..؟
تروس...الزمن تعلو سنن
الطبيعة..!
والتحول...يدهش…
كل ...نهجِ..!!
******
 
 
فلا عجب...أن تشق …
" الكابالا "..!
بحيرة " خوفو "...من أجل
بسمة...عاشقة..!
وما حدائق...بابل سوى،
سلم ...روح :
تعال…
وسؤال…
عن حرماننا...من جناح..!
سؤال الحلم…
سؤال...كل محتجِ..!!
******
ما السحر...سوى،جناح…
من هيضت الطبيعة...جناحه..!
أليست الجينات...ك" مادة سالبة "...
سحرا ملفوفا…
ب" لهجة "...العلم..؟
وما التواصل...عن" بعد "
سوى،عين ساحر…
يرى الآتي...بفنجان…
يموج...ب" بن "...
متموجِ..!!
******
 
 
طبائع الأشياء...كما يخال
العاجز..!
بأفق...مغمض..!
طبائع العاجز…
تعجز…حالما..!
وتحبط...آملا..!
ب" صبح " يتوسل...اليأس
سائلا...هل من …
فرج..!؟
******
الحلم...ميل، يا " غوته "..!
والميل...شوق ،يا " فاوستوس "..!
ومن لامس ...حدسه وجدانا…
لانت نواميس...أمنا الأرض…
بالعين...بالسحر،
بالحدس،والأعشاب...والعلم..!
الكل عند حالم...سواء…
يفضي...إلى مخرجِ..!!
******
 
 
 
 
العلم...أمسى سحرا..!
و" طي " ابن عربي…
ما عاد...حلما..!
فكيف...يا " غوته " تشيطن
حالما..؟
كيف تجعل...آملا…
متمردا...على " المفارق "..؟
الحلم...إنسي ، من طينة…
المهجِ..!!
******
لا جن...يا " غوته "...
ولا أشباح..!
فمن يهاجر...نحو الشرق…
لا يؤمن...ب" الإيرلكوينغ "...
فشجرة…" الجنكو بيلوبا "...
بالأمل...بالحلم...خصبة
لا ينال...قطوفها فؤاد…
بوعيد...مرتجِ..!!
******
 
 
 
 
لا جن...غير جنون الإنس…
بحلم غير...مزمزم..!
وجن الإنسان...لا يسكن …
" ماء "...أو هواء ،فغابة...
فمن يحمل قلبا...متفتحا…
يملك...حافزا لركوب…
أي...سرجِ..!!
******
الأمل...يا " غوته "...
كالعشق...كوصلة شعرية..!
كفاصل...موسيقي…
يطل من شرفة…
بأحلى …مقام..!
والعالي...لا يستعطف..!
فكيف...يقدم قرابين..!؟
لجن مؤمن...أو شيطان…
مهرجِ..!!
******
 
 
 
 
العشق...حارس الوجدان…
فرقة...الحدس...من تحمي…
" الحكيم "...
وتلهم...الشاعر..!
الأمل...كالحلم من نسل…
الإغواء..!
ومن اتبع...الغاوين…
لا يحتاج...لدرجِ..!!
******
نصب كل عاشق…
ك" بتراء "...
كل شاعر..!
جلمود صخر…
أنسنه…الحدس…
بإزميل شاعري…
إزميل الإبداع ينطق...المرمر
فيبوح...بمكنون الروح…
للشوق...مؤججِ..!!
******
 
 
 
 
 
نصب...الدجال ، لا كنصب...
الجمال..!
وما نحتنا...للجمال في البلق
سوى،رغبة الكينونة…
" حصار"...اللحظة..!
لحظة الروعة ...والجمال…
هناك ...السحر …
بقياس...اليوتوبيا…
كلمحة...من منهجي..!!
******
النحت...في الصخر…
يا " غوته "..!
كالترتيل...بالشعر…
يا " فاوستوس "..!
كتوقيع...بيان الأنوثة…
على وتر...قيثارة " أورفية "...
يشك...الروح…
ويدغدغ...وجدانا...
ورده...بعوسجِ..!!
******
 
 
 
 
يا ابن...مريم..!
يا وليد...ظل نخلة..!
أيهذا...الصبي اللطيف…
ما يسكن مجنونك...سوى،
قيود أحلام..!
لا " سلاسل " جان..!
ك" لفيتان " بلسان…
مزدوجِ..!!
******
فجلد...حالم...يا " عسو "...
يرفع منسوب…
فورة…احتجاج…
من سرقوا…حلمه..!
فرعشة حامل...بحلم…
مخالف..!
يبيض...جنينا ، بدم الخيبة
مدرجِ..!!
******
 
 
 
 
كم تحتاج...بحيرتهم…
يا " فاوستوس "..!
من الجن…لتمتلئ..!؟
الوهم...سليل الأشباح..!
وعاشقة…" الغد "...
كأي حالم ...ناظرة…
فارسها..!
بفرس...أبيض..!
هناك...لا تحتاج…
لهودجِ..!!
******
لو تمثل...أوغسطين…
وصايا الأم…" مونيكا "...
في العشق..!
وبالعشق..!
ما توهم...للسحر مفعولا..!
بوسوسة...أو لغو…
مزعجِ..!!
******
 
 
 
 
ظلموك...يا " باريس "..!
ظلموك...يا " هيلين "..!
أليس...نداء…" فينوس "...
من عصر…" أفروديت "...
من حضك...على الهروب…
من جحيم…" القبح "...
إلى فردوس...الجمال..!؟
لا ينكر...سحر الجمال...سوى
ذوق..." همجي "..!!
******
فمتى...يا " غوته "...
صافح...الجمال…
شرا..!؟
متى احتضن...الشيطان…
روعة..!؟
ألم يتوعد...إبليس " الخير "
دبحا..!؟
ولو...أتي…
من فجِ..!!
******
 
 
 
فكيف...لسحر...
باريس...أن يصافح…
شيطانا..!؟
وكيف...لروعة…
هيلين..!
أن تغازل إبليس…
خليلا..!؟
لا يعبث...الجهل،سوى
بالسذجِ..!!
******
ما هيلين...يا " غوته "...
سوى ، توءم…" ليلى "...
وكلنا شعراء...بالفطرة…
نغني على...ليلانا..!
ما هيلين...عدا أفروديت…
كل ...زمان…!
مع شقائق النعمان…
بالنفس تزهر…
وفي كل…مرجِ..!!
******
 
لم تكن هجرتك…للشرق...
يا …" غوته "..!
سوى من أجل…
" تلكم...الشجرة "..!
ف" جنكوبيلوبا "...هي حواء..!
متجددة...في" هيلين "...
وأفروديت،وفينوس…
ك" تانيط"..!
فالروح...لا تسعد…
بطبع...منزعجِ..!!
******
ألم تزهد. ..أمنا حواء…
في الجنة...بمداعبة…
فاكهة ...العشق..؟
فكيف تحرم...ما أحبته…
" الماما "...
يا " غوته "..؟
هناك...هنالك..!
يا " يوهان " ...باللثم…
بالهمس…
يلتئم...الجرح نافيا بون…
الفجِ..!!
******
 
 
هيلين...يا أخ العرب…
في الشعر..!
ليست وسوسة...شيطان..!
هيلين..." ليلانا " صاغت
بالعشق...وجدانا..!
هناك...ترجل الوهم …
من " صومعة " ناسك…
فالتعالي...دون عشق…
من" القر "...لا ينجي..!!
******
هيلين...ليست مجرد …
لغة الأجساد…
يا " فاوستوس"..!
إنها لغة الأرواح...في لجة
التماهي..!
الحلم...يخلق الشوق..!
والشوق...بالأمل ناطق..!
بالجمال...مدبجِ..!!
******
 
 
صدقت...يا " فاوستوس "...
ما الجنس سوى...
" معرفة ...أصلية "..!
سوى ، خطوة أولى…
في درب...الهوى..!
سوى، صفحة بالصحف
الأولى…
لكن،ما كانت ...محرمة..!
فكيف تنحت منها ...خطيئة…
لا تعرف...ناج…
أو...منج..!؟
******
صدقت ...يا " غوته "..!
في نقائضك..!
فهيلين...نبع شاعرية…
ملهمة...الشعراء…
لكن ، الملهم لا يتبخر…
يا " فاوستوس "..!
إذا...النبع جف...من يأتينا
بماء…" معين "..؟
أليس التناقض ...مضحكا…
للمتفرج..!؟
******
 
ألا تدري...يا " فاوستوس"...
أن سحر …" باريس "...
في عين ...هيلين …
توقف..!
عند متعة...النظر…
رؤية...تذكي جذوة…
تحرك الوجدان...بمحراب
الجمال..!
نوره...من حدس متوهج..!؟
******
أنف...ناقة العرب…
يا " غوته"..!
تشم رائحة العاصفة...قبل
الوصول..!
وأنف العاشقة...تشم أريج…
الحب ...قبل نثر الطلع..!
فنبرة الحبيب ...ترن بأذن…
الوجدان..!
مهما تعالى ...صخب …
الهرجِ..!!
******
 
 
 
 
 
 
يا سلالة…" فاوستوس "..!
عليكم بديوان...الأشواق…
لسلطان...العشاق..!
كي تتذوقوا... طعم فاكهة…
العشق..!
فلا تنعش فاكهة أخوات …
" هيلين "..!
سوى ، من ثمل بتراتيل…
ابن عربي ...لذكرى " انتظام "...
هنالك…" الطي " يبتلع المسافات…
فلا مكان...بيننا لواهم…
يخطو...ك" أوديب "...
كأعرجِ..!!
******
 
 
 
 
 
فسدة...العشق تعلو…
مقام...السماء..!
ونور عين عاشقة…
من بريق...سهيلى…
والزهراء..!
فلا يخطو بدربنا...هاو..!
العشق...فطرة من هجر…
عداوة " الأوس "...
وبفضاء...العشق " دمشق "
أمثال…" الخزرج "..!!
******
أي…" غوته "..!
العشق...لا يؤتى بعادة…
ولا يطول...بعقد..!
فما أتينا...ملحمة الشعر…
سوى لتجديد...الجديد..!
والعشق...يدرك رمق الخروج…
عندما نكسوه...قميص
المتزوجِ..!!
******
 
 
 
 
 
 
 
العشق...يا من هاجر…
بالشوق...للشرق..!
لا يصافح...أشباحا..!
ولا يضاجع...جانا..!
فقداسة العشق...بنكهة…
الشعر..!
هي ما ...أملت اكتفاء بالنفي
بدل " رجم "...شاعر العشق…
من طرف…ابن عبد العزيز
" الأشج "..!!
******
 
 
 
 
 
 
 
 
ما من نفس...تطرب…
لوسوسة...جن بصورة…
الشبح..!
فأمنا الأرض ...يا " غوته "..!
فطرتنا على العشق..!
دون...شرط..!
وسحر الجمال...أنزل
" زوس "...
من عليائه...فعانق " أوروبا "
" منزلقا "...
على نور...نهدها…
كمتزلجِ..!!
******
العشق...بد الإنس..!
مذ فاه القلب بلفظة...الود
فما فطرنا...يا " فاوستوس "...
على خطيئة..!
ونافذة الفؤاد بعين...حواء..!
جبلتنا...على العشق…
بميل … مبرمجِ..!!
******
 
 
 
أوهامك...يا " فاوستوس "...
لا تناسب...رغبة الإنس…
من أزل..!
فما أملى...شعر النسيب…
على حدس عاشق...سوى
وجدان ...يفيض بالتعاطف..!
وما شيطنة العشق...سوى
جرعة...أفيون ، كبنجِ..!!
******
العشق...نطفة من لقاح…
الأمومة...بحبل المشيمة..!
رضعناها...من نهد الحنان..!
فانسابت...النطفة بحبل الوريد…
حنينا..!
وما لمسة...الوصال بالعين
قبل ...النطق..!
سوى ، رأس جبل…
الجليد…
بيم العشق...مندمجِ..!!
******
 
 
 
فضم الأم...للرضيع…
إلى صدر الحنان..!
نسج...الحنين…
إلى ...نهد العشق..!
وبسمة...الأم في عين…
الرضيع..!
درس...في أبجدية العشق…
بالفطرة...نتهجاها…
أرق...تهجِ..!!
******
قالت لي...ماما..!
إثنان...لا يجتمعان..!
وعي...بوهم في النفس..!
وقلب وفي...لا يحوي…
في العشق...عاشقتين..!
والعشق...يا " غوته "…
لا يرافق...أشباحا ..!
أليس...ضم سيفان بغمد…
نهج...يشكو من عوج..!؟
******
 
 
 
 
 
دم العشق...يسري…
بوريد...الحياه..!
العشق...ليس لعبة…
كي تديرها...الأشباح..!
يا …" فاوستوس "..!
مذ كان العشق...تعالى…
عن ...أصناف اللعب…
وبهجة ...الروح…
لا تذكيها..عدا وصلة عين
بكم إشارة ...على إيقاع…
شاعري..!
لا يرى في العشق...ملهى
سوى ، " شطرنجي "..!!
******
 
 
 
 
 
كلما ...رأيت
" قارئة ...فنجان " تشير بإبهام
لأوهام..!
توحي..لمغدور...أو عانس...
بأن الآتي…
يبشر… ب" الفرج "...
غاض...سيل وجداني…
وتوارى...حدسي…
لعبث...مزعجي..!!
******
لا تحلم ...غير أخت…
هيلين …
بمد بنان الأنوثة…
لقبة السماء..!
فتدغدغ...بدرا...و تقطف
" رطب "...النجوم…
كذا يفعل بي...وبك…
يا …"غوته" العشق…
بالصحوة...و الغفوه..!
فلا يحلق...ليلا...بالشوق
سوى ، حواء…
كالبجع...في فوجِ..!!
******
 
برادة البشير من أرشيفي الخاص شباط 76

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.

عناوين مشابه

برادة البشير عبدالرحمان
برادة البشير عبدالرحمان
برادة البشير عبدالرحمان
برادة البشير عبدالرحمان
برادة البشير عبدالرحمان
© 2022 - موقع الشعر