لوعة يتامى

لـ حاتم منصور، ، في الرثاء، 51، آخر تحديث

لوعة يتامى - حاتم منصور

‏لوعة يتامى ساكنه . . . بالمحاني
و بعيني وادي للحزن سال سيله

سهم الفراق اللي بصدري رماني
وامسيت مسموم الفراق و قتيله

حتى الليالي طعمها في : لساني
المر و العلقم . . . ما عندي بديله

حق الله إن الفقد بالموت جاني
اخذ احب الناس و اعلن رحيله

يا الله . . يارب الجدي و اليماني
ارحم حبيب اليوم فارق خليله

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر