يا محارب الهيئة هذولا هل الدين
والا انت مسكينٍ ما منك استفادة
ذولا من اركان الامن يا مسيكين
تسهر على امنك وانت فوق الوسادة
وذولا رجال النصح وانتم شقيين
والشر بذن الله يموت ابمهاده
وذولا رجال العلم ومن المصلين
يوم ان عينك مثل عين الجرادة
اغووكم اهل العولمة والشياطين
وروس النكد ما تزرع الا النكادة
حب الوطن فيهم بدم الشرايين
وحب المليك ومن سكن في بلاده
حنا نفكر فالعراق وفلسطين
وانته تثير المشكلة يالرمادة
هم نصرة الاسلام وانتم على وين
لكن سنعكم عند راس القيادة
تكفى يابو متعب صعوط المجانين
يا محققن للشعب غاية مراده
إلجم لسان اللي يسب المسلمين
راع الفتن لا ننفتن في جهاده
كل البشر تخطي منول وهالحين
ومكتوب والمكتوب مامنه احاده
ولابه احد معصوم حتى النبيين
وهم رسل الله وخيرة عباده
ذولا بليا شك صفوة وفيين
تاخذ من الدين الحنيف الرشاده
وذولا رجال الدين فالعسر واللين
وانته حزام الدين وانته سناده
وذولا موازين العدل ياحمر العين
والمجتهد يمكن يزيد اجتهاده
وهذي قضايا كل اهلها مذنبين
اترك ضعيف العلم وامسك وكاده

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين