الـراية الـخضرا

لـ ، ، في الوطنيات

المنسابة: اليوم الوطني ٨٩

الدار داري والفخامه فخامه
والرايه الخضرا مراكيزها فوق
والكل لبس للدار ثوب وعمامه
لعيونها مابين سابق ومسبوق
دارٍ لها كل الغلا والكرامه
نبض لها بالحب عاشق ومعشوق
عدوا لها الافراح خط استقامه
في منظرٍ مغري بالابهار مرموق
حفلٍ ترتب من غلاها مقامه
تسع وثمانين الغلا حل برفوق
والفضل بامجاده لراعي الزعامه
اللي لمع سيفه كما النور بشروق
المجد ورثه لا حدود الغمامه
حكامنا الوافين هم سكنة الموق
اللي على التوحيد قايم نظامه
دون اعوجاج ودون خانق ومخنوق
الله جعل للصيت قومه وقامه
من ضدنا يصبح له العظم مدقوق
ماينال منّا مايحقق مرامه
غير المنايا سيلها دم مدفوق
والا عرفنا يطلب الله السلامه
همه على قمه ولا يحدنا عوق
كلمات :غزيل_سعد_الملتاعة

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
الوقت المطلوب للقراءة
دقيقة و 24 ثانية
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين