أتيْتُ ديارَهُمْ والْقَلْبُ شَوْقٌ
كما اشْتاقَتْ إلى الْمطرِ الدِّيارُ
وَقَفْتُ بِهَا أسائلُها فَقَالتْ
لَقدْ رَحَلُوْا وضَمَّتْهُمْ قِفَارُ
وَهذي دُوْرُهُمْ أَمْسَتْ خَرَاباً
على شُرُفاتِها سَكَنَ الْغُبَارُ
فقلْتُ لها وقدْ فاضتْ عيوْني
لقدْ عُمِرِتْ لهمْ في الْقَلْبِ دارُ

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين