فيك التُّقى و تسامحٌ و بهاءُ
 و تواضعٌ يسمو به العظماءُ
 أنت الرّجاءُ لمن يرومُ فضيلةً
 ولكلّ من يبغي الضّياء ضياءُ
 و لقد علمتُك حُرّةً و نقيّةً
 ما غاب عنك ترفُّعٌ و صفاءُ
 كالدُّرّ قلبُك بل يفوقُ فإنّهُ
 في كلّ وقتٍ ساطعٌ لألاءُ
 والبدرُ وجهُك كم يفيضُ سناؤُهُ
 لا تعتري قسماته الظّلماءُ
 ندعو القدير بأن يزيدك رفعةً
 و تُظلّك البسماتُ و النّعماءُ
 إنّا وإن حكم الزّمانُ بفرقةٍ
 سيظلُّ يحتضنُ القلوب لقاءُ
 ..................... للشاعر حمدي الطحان

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين