نصْف عام وحياتي كلّ ابوها هْموم
ياس واحباط غثّوني مناديبه
عزتي لي بعَد ما طحْت كيف اقوم
والليالَ الاخيره قُشْر وصْعِيبه
ما بَلاي الزمان وحقِّي المهضوم
وقلّ الاوناس والفقر وعذاريبه
البلا من رجالٍ جنْسهم معدوم
سُرْع ما جَو مَحلّ الشك والرِيبه
كانوا اصحاب وامْسَوا في عيوني قوم
كلّ ضايع جِدا تُومي مشاعيبه
والاصاحيب دايم رمحهم مسموم
لا تردَّوا بطيّب وجْحَدَوا طِيبه
يا الدهيمي محمد فالضمير علوم
ذكْرها ما يسرّ وحَبْسها مْصيبه
الصَدَر من عناها ضايق ومزحوم
ولوّ اسولف بها ما تعتبر غِيبه
يوم تطري عَلَي ما اذوق حلْو النوم
جرحها بي سطا ما عنْه تجنيبه
وأنت اخوي النزيه وْلا يجيك اللوم
ألتمس من وفاك النور واسْرِي به
في زمان الظلام وقسْوة المقسوم
لي أمل واحد احيا به واماري به
ما عَلَي دام فالدنيا عيال بْقوم
عزْوةٍ تعطي الصاحب مواجيبه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين