يَا حَارِ لاَ تَجْهَلْ عَلَى أَشْيَاخِنا - عدي بن ربيعة

يَا حَارِ لاَ تَجْهَلْ عَلَى أَشْيَاخِنا
إنا ذوو السوراتِ وَ الأحلامِ

منا إذا بلغَ الصبيُّ فطامهُ
سَائِسُ الأُمُورِ وَحَارِبُ الأَقْوَامِ

قتلوا كليباً ثمَّ قالوا أربعوا
كذبوا وَ ربَّ الحلَّ وَ الإحرامِ

حتى نبيدَ قبيلة ً وَ قبيلة ً
قَهْراً وَنَفْلِقَ بِالسُّيُوفِ الْهَامِ

وَ يقمنَ رباتُ الخدورِ حواسراً
يمسحنَ عرضَ ذوائبِ الأيتامِ

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر